سلطات الاحتلال المغربي تبعد ناشطتين باسكيتين من العيون

ايكيب ميديا
12 ابريل 2019

ابعدت سلطات الاحتلال المغربي مساء الخميس ناشطتين باسكيتين من العيون المحتلة ليصل عدد الذين تم طردهم من المراقبين والصحفيين والناشطين الأجانب الذين حاولوا كسر الحصار المفروض على الصحراء الغربية منذ بداية العام الى 17 شخصا.
و يقول مراسل “ايكيب ميديا” أن دوريتين من قوات الاحتلال يتزعمهما مقدم الشرطة المدعو محسن السرغولي حاصرت منزل الزميلة حياة حيمودة حمدة فور علمها بنبأ اجتماع الناشطتين الباسكيتين ماكو فلورينتيو ودينا باردو مع نشطاء صحراويين وقامت بتوقيفهما والتحقيق معهما مضيفا أن سلطات الاحتلال ارغمت الناشطتين على المبيت في أحد فنادق العاصمة المحتلة على أساس أن يتم طردهما صباح الجمعة إلى جزر الكناري .
واشار مراسلنا الى أن قوات الاحتلال قد اعتدت على شقيقي الناشطة الصحراوية الديو و يحيى حميدة حمدة بعد أن كان ينويان مرافقة شقيقتهما و الناشطتين الباسكيتين .

%d مدونون معجبون بهذه: