فور معانقته الحرية مبارك عمار البراهيم يتعهد باستمرار مقاومة الاحتلال المغربي 

ايكيب ميديا
29 مارس 2019
أفرجت السلطات المغربية نهار الخميس عن المناضل الصحراوي مبارك عمار ابراهيم” الداودي “بعد خمس سنوات ونصف من الاعتقال التعسفي عانى خلالها من التعذيب وسوء المعاملة والمعاملة المهينة واللاانسانية.
وقد وجد الداودي في استقباله وفور الإفراج عنه عددا من مناضلات ومناضلي الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب واختار أن يرتدي بذلة بألوان العلم الوطني الصحراوي في رسالة تحد واضحة للمحتل المغربي  أفصح ما فيها أن الاغتيالات و الإختطافات والاعتقالات لن تجدي نفعا ولن تثني الصحراويين عن الاستمرار في مسيرتهم التحريرية من ربق الاستعمار ومخلفاته.
وكان الداودي قد اعتقل العام 2013 بكليميم جنوب المغرب بسبب نشاطه السياسي و تنظيمه لمظاهرات رفعت فيها أعلام الجمهورية الصحراوية خلال دوري لكرة القدم نظم في شهر رمضان من نفس السنة .
لكن تصريحات الداودي بشان جريمة فدرة الكويعة المروعة وامتلاكه لمعلومات عمن يقف وراءها من مجرمي الحرب المغاربة كانت سببا في تشديد الأحكام الصادرة بحقه.
هذا وستخصص الجماهير الصحراوية حفل استقبال خاص بالمناضل مبارك عمار البراهيم يوم السبت المقبل و سيشارك مناضلون من مختلف أنحاء الصحراء الغربية المحتلة ومدن جنوب المغرب في هذا الحفل تكريما وتقديرا لتضحياته.
%d مدونون معجبون بهذه: