سلطات الاحتلال تفرض دفن الشاب احمد سالم لمغيمض شمال مدينة العيون المحتلة

 

إيكيب ميديا

07 فبراير 2019

فرضت سلطات الاحتلال على سائق سيارة الاسعاف الذي ينقل جثمان الفقيد أحمد سالم لمغيمض التوجه نحو مقبرة عين تيسكراد 29 كيلومتر شمال العيون المحتلة بعد أن نسقت مع الاخ الاكبر الغير شقيق للفقيد ،بحضور عدد قليل من أفراد أسرته ودون أن تتمكن والدته من ألقاء النظرة الاخيرة عليه .ورفضت السلطات المغربية رغبة العائلة بأن يدخل جثمان الفقيد العيون المحتلة وينتظر حتى صلاة الظهرليوارى الثرى .لتقوم بتهريبه كما دأبت على ذلك في حالات سابقة . وبنهجها تريد دولة الاحتلال التنصل من مسؤولياتها والتهرب من فتح تحقيق مستقل حول ملابسات واسباب إقدام الشاب أحمد سالم لمغيمض على حرق نفسه .

وكان الشاب أحمد سالم لمغيمض قد فارق الحياة أمس صباحا بالدار البيضاء متأثرا بحروق من الدرجة الثالثة بعد إقدامه على حرق نفسه إحتجاجا على منعه من إدخال كيس ارز يشكل عمله اليومي الذي يعيل به نفسه وعائلته ،في الوقت الذي تدخل وتخرج أمام أعينه العشرات من الشاحنات المحملة بثروات الاقليم .فيما يصر نظام الاحتلال على ترويج دعايات زائفة عن إستفادة ابناء الاقليم المحتل من خيراته.

%d مدونون معجبون بهذه: