الرئيسية > الأخبار

احتجاجا على سوء معاملتهم وتعذيبهم : معتقل صحراوي يحاول الانتحار واخر يخيط فمه وعينيه

احتجاجا على سوء معاملتهم وتعذيبهم : معتقل صحراوي يحاول الانتحار واخر يخيط فمه وعينيه

17 شباط (فبراير) 2015

علم الفريق الاعلامي من مصدر حقوقي أن خمسة معتقلين صحراويين بسجن انزكان دخلوا في اضراب مفتوح عن الطعام منذ الاربعاء الماضي احتجاجا على سوء معاملتهم و منعهم من ابسط حقوقهم المنصوص عليها في القواعد النموذجية لمعاملة السجناء .
واضاف المصدر ان احد المعتقلين الخمسة وهو رشيد شهيبة قد حاول الانتحار احتجاجا على التعذيب الذي يتعرض له بشكل مستمر في حين اقدم المعتق ايت رحو أحمد بخياطة فمه وعينيه احتجاجا على نفس السبب .
واكد مصدرنا ان باقي المعتقلين وهم الطيب حربي ، الداودي ابراهيم و دادا عبد الله رفضوا الانصياع الى طلب ادارة السجن وقفهم للاضراب على الرغم من ضربهم و تصفيد اياديهم مع قضبان احدى الزنازن مشيرا الى ان العملية كانت باشراف مدير السجن ورئيس المعقل المسمى عبد الرحيم الخطاب .

الفريق الاعلامي الصحراوي "ايكيب ميديا"
العيون المحتلة 17 فيفري 2015

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار