الرئيسية > الأخبار

في اقل من اسبوع : وفاة ثانية بالسجون المغربية

في اقل من اسبوع : وفاة ثانية بالسجون المغربية

5 شباط (فبراير) 2015

نقل تجمع المدافعين عن حقوق الانسان "كوديسا" في رسالة اخبارية وزعها مساء امس ان معتقلا صحراويا قد توفي بسجن تزنيت جنوبي المغرب دون ذكر الاسباب .
وكان المعتقل عبد الحي الشهيب يقضي عقوبة سجنية مدتها عامين بموجب حكم قضائي ابتدائي واستئنافي لتورطه في تجاوزات حق عام .
ولم يتمكن التجمع من معرفة المزيد من المعطيات من بينها ما ان كان المعتقل قد توفي داخل اسوار السجن او خارجه لاسباب تعود الى الحصار المشدد على الاتصالات مع المعتقلين من داخل السجن .
لكنه نقل عن مجموعة من السجناء ان الاهمال الطبي كان من جملة الاسباب التي عجلت بوفاة الشيهب حيث انه كان يعاني من عدة امراض دون ان يخضع للعلاج لاكثر من خمسة اشهر
وذكر التجمع بوفاة معتقل صحراوي اخر في نفس السجن قبل عام ويتعلق الامر بمحمد فاضل الصديق دون ان يفتح تحقيق في الحادث ولا تحميل المسؤولية لاي كان .

وتاتي وفاة السجين الصحراوي اياما فقط على وفاة غامضة لسجين اخر بالسجن الاكحل بالعيون المحتلة ، واكتفت السلطات المغربية حينها باصدار بلاغ مقتضب تدعي فيه بان باكي انتهاه قد قام بشنق نفسه بزنزانة انفرادية ، وهو الخبر الذي فنده معتقلان صحراويان كان يقبعان معه في زنزانة قبل نقله الى العزلة ، مؤكدين انه تعرض الى تعذيب ممنهج افضى الى وفاته .
وتؤكد مصادر حقوقية ان سلطات السجن الاكحل بالعيون المحتلة قد نقلت جمال إيقلي" و " أدا الريكاع" الى وجهة مجهولة مخافة كشفهما للحقيقة .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار