الرئيسية > الأخبار

خطير: تدهور الوضع الصحي للمناضل والناشط الصحراوي مبارك الداودي المسجون بسلا المغربية

خطير: تدهور الوضع الصحي للمناضل والناشط الصحراوي مبارك الداودي المسجون بسلا المغربية

19 تشرين الثاني (نوفمبر) 2014

الفريق الاعلامي الصحراوي "ايكيب ميديا"
العيون في 19 نوفمبر 2014

قالت مصادر حقوقية صحراوية ان معتقلا سياسيا صحراويا يخوض اضرابا مفتوحا عن الطعام منذ اكثر من عشرين يوما احتجاجا على استمرار اعتقاله احتياطيا ، و كذا متابعته امام القضاء العسكري انتقاما من انشطته ومواقفه السياسية المعارضة لاحتلال الصحراء الغربية .
وافاد المرصد الاعلامي الصحراوي لتوثيق انتهاكات حقوق الانسان ان الناشط الحقوقي والمناضل مبارك الداودي يعاني من الام حادة في الكبد والكلي نتيجة اضرابه عن الطعام دون ان يتلقى اي تجاوب من ادارة سجن سلا اين يقبع منذ اكثر من عام في انتظار تحديد موعد لمحاكمته .
واعتبر المرصد ان استمرار احتجاز الداودي ، واستهداف عائلته التي اعتقل منها اربعة من ابنائه هو دليل على سياسة الاحتلال المغربي التي تهدف الى ترهبيب وتخويف نشطاء الانتفاضة وثنيهم عن الاستمرار في نشاطهم المناهض للاحتلال المغربي .
وكان الداودي قد اعتقل في 27 من سبتمبر 2013 ، وسبق وان كشف لجهة اعلامية صحراوية خلال حضوره محاكمة ستة معتقلين سياسيين صحراويين في 19 من من سبتمبر 2014 عن تعرضه لتضييق مستمر من طرف مسؤولين امنيين احدهما تابع لجهاز المخابرات متورط في اختطاف وتعذيب عدد من المواطنين الصحراويين بمدينة العيون المحتلة لتتم ترقيته الى منصب اسمى بمدينة كليميم .
كما كشف الداودي في تصريح مصور بث على الانترنت مسؤولية ضابط امني برتبة عميد عن تعذيب ستة معتقلين سياسيين صحراويين موقوفين بعد مباراة لكرة قدم جمعت بين فريقين محليين نهاية اوت من نفس العام ، ونقل الداودي في شهادته اساليب التعذيب التي استخدمت خلال التحقيق مع العتقلين كالكي بالسجائر وتصوير المعتقلين عراة لتهديدهم وابتزازهم بها .
ويعتقد ان يكون لاعتقال الداودي علاقة بسياسة انتقامية شخصية لمسؤولين امنيين بالمدينة التقت بمصالح شخصيات نافذة في النظام المغربي .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار