الرئيسية > الأخبار

الدبلوماسية الابداعية تنتصر للقضية وتحرج نظام الرباط

الدبلوماسية الابداعية تنتصر للقضية وتحرج نظام الرباط

20 تشرين الأول (أكتوبر) 2018

إيكيب ميديا

20 أكتوبر 2018

إستدعت وزارة الخارجية المغربية السفير العراقي للاحتجاج على عرض وفوز فيلم ثلاثة كاميرات مسروقة بمهرجان السليمانية ،ونقلت وسائل اعلام عراقية الخبر مشيرة الا ان مدير المهرجان السيد دانة عمر قد أكد للسفير أن فيلم ثلاثة كاميرات مسروقة فيلم وثائقي وطبيعي أن يتم عرضه ،مضيفا انه ليس لادارة المهرجان اية معلومات حول حظره والجهة التي حظرته.

ويبدو أن فيلم ثلاثة كاميرات مسروقة ضيق الخناق على الاحتلال المغربي ودبلوماسيته التي سبق لها أن ضغطت ونجحت في منع عرضه في لبنان ،لكن مناضلون ومثقفون لبنانيون أصروا على عرض الفيلم بإحدى جامعات بيروت مع ما تمثله الجامعة من رمزية عملية وتنويرية . الغريب ان نفس الفيلم عرض في عدد من المهرجانات الدولية في كل من إثيوبيا و المانيا واسبانيا وفرنسا والنرويج والسويد وايطاليا والولايات المتحدة الامريكية وتركيا والجزائر ،ومع ذلك لم نسمع بتحرك دبلوماسية الاحتلال واستدعاء سفراء هاته البلدان بسبب عرض نفس الفيلم .يذكر أن الفيلم فاز بمهرجان السليمانية بالعراق بجائزة أحسن فيلم دولي قصير ،بعد أن نال إعجاب لجنة التحكيم وعدد من المهتمين بالافلام الوثائقية مما حدى بادارة المهرجان لاعادة عرضه ،وكان الزميل ابراهيم عيلا قال أثناء تسلمه الجائزة ،بأن هذا الفوز هو إنتصار لعدالة قضية إنتصار لشعب يكافح ويناضل من أجل الحرية والاستقلال وانتصار لقيم العدالة والحرية .وكان عرض الفيلم مناسبة لتنوير الرأي العام حول قضية اخر مستعمرة في افريقيا.

ويحكي الفيلم قصة واقعية عن عمل ايكيب ميديا ورصده لإنتهاكات حقوق الانسان بالصحراء الغربية وخلال الرصد سرقة كاميرات وتعنيف الاعلاميين الصحراويين من طرف الاجهزة الامنية المغربية .عرض الفيلم عرف تعاطف كبير في صفوف نخب فنية على المستوى العالمي ،فقد عبر المخرج السوري فوزي طنجور الذي يشرف على عدد من الافلام الوثائقية لفائدة قناة الجزيرة في دردشة مع زملاء بعد عرض فيلم بمهرجان في المانيا على الهامش عن دهشته بالقيمة الفنية والابداعية للفيلم ،ولما علم أن فريق المشرف على الفيلم من الهواة ولا يتجاوزون رؤوس الاصابع وبإمكانيات متواضعة قال انتم فعلا مبدعون .

هي إذن دبلومسية الابداع التي ضيقت الخناق على الاحتلال وجعلته يتخبط في سياسته الدبلوماسية وفق اعتبارات مزاجية يطالب بمنع عرض الفيلم بلبنان والعراق ويغض الطرف عن عرض الفيلم في دول اخرى .

ويبدو أن وزارة الخارجية المغربية ستكون أمام برنامج طويل من إستدعاءات لسفراء معتمدين في بلدها ،ففيلم ثلاثة كاميرات مسروقة مبرمج خلال الستة أشهر المقبلة في أزيد من 400 مهرجان وقاعة عرض عبر العالم.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار