الرئيسية > الأخبار

جمعية مراقبة الثروات وحماية البيئة الصحراوية ": قرار الاجتماع ببعثة البرلمان الأوربي املته مصلحة الوطن "

جمعية مراقبة الثروات وحماية البيئة الصحراوية ": قرار الاجتماع ببعثة البرلمان الأوربي املته مصلحة الوطن " 

5 أيلول (سبتمبر) 2018

 

ايكيب ميديا 5 سبتمبر 2018

 

أعربت جمعية مراقبة الثروات وحماية البيئة في الصحراء الغربية عن قلقها العميق إزاء مناورات المفوضية الأخيرة من اجل إدراج الصحراء الغربية في الاتفاقات التجارية مع المغرب دون موافقة جبهة بوليساريو الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي .

وشددت الجمعية في بيان أصدرته عقب لقاء جمعها ومنظمات حقوقية وإعلامية صحراوية مساء الثلاثاء مع بعثة البرلمان الأوربي لتقصي الحقائق على ضرورة الاحترام التام لأحكام المحكمة الأوروبية ودعت الأمم المتحدة الى تحمل مسؤوليتها تجاه ملف الثروات، والعمل بأسرع وقت ممكن على خلق آلية أممية تمكن شعب الصحراء الغربية من سيادته الدائمة على ثرواته وموارده الطبيعية وفقا لمصلحته وتنميته في أفق تمكينه من حقه الغير قابل للتصرف عبر إجراء استفتاء حر عادل ونزيه.

و اضافت الجمعية في البيان الذي توصل ايكيب ميديا بنسخة منه ان الفعاليات الحقوقية الصحراوية الفاعلة ميدانيا احتجت خلال لقاءها ببعثة البرلمان الأوربي على" رضوخ وانصياع الاخيرة لإملاءات النظام المغربي " في إشارة الى عقد اللقاء بفندق الباردور لكن "نظرا لأهمية الزيارة وما قد يتمخض عنها من عدم المصادقة على الاتفاق الاولي الذي ابرمته المفوضية الاوروبية مع المغرب بتاريخ 24 يوليوز 2018 بل وحتى الغاءه، اتخذت الفعاليات الحقوقية قرار الاجتماع بالوفد الاوروبي من اجل اسماع صوتها

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار