الرئيسية > الأخبار

حكم جائر في حق الاعلاميين الصحراويين محمد سالم ميارة ومحمد الجميعي

حكم جائر في حق الاعلاميين الصحراويين محمد سالم ميارة ومحمد الجميعي

5 أيلول (سبتمبر) 2018

إيكيب ميديا
05 شتنبر 2018

قضت استئنافية الاحتلال بالعيون المحتلة بسنتين حكما في حق كل من الاعلاميين محمد سالم ميارة ومحمد الجميعي عضوي مجموعة السمارة نيوز الاعلامية ،ستة اشهر منها نافذة وسنة ونصف موقوفة التنفيذ . المحكمة التي عرفت حصارا امنيا كبيرا، شهدت حضور مراقبتين اسبانيتين ،المحامية انيس ميراندا و المحامية راولا ترافيرسو وعدد من النشطاء الحقوقيون الصحراويون .في البداية دخل المعتقلين السياسيين الصحراويين قاعة المحكمة يرفعون شارات النصر ويرددون شعارات من قبيل :
لابديل لا بديل عن تقرير المصير
لا مجال لا مجال لاحكام الاحتلال
رئيس الجلسة وبعد التأكد من هوية المعتقلين تلا عليهما التهم الموجهة اليهم والمتمثلة في "وضع متاريس في الطريق العام وعرقلة السيرو تعريض اشياء للمنفعة العامة للضرر و اهانة موظف اثناء مزاولة العمل "
الاعلاميين الصحراويين شددا على رفض التهم الموجهة اليهما مؤكدين ان اعتقالهم يأتي انتقاما من عملهم الاعلامي وانشطتهم السياسية والحقوقية المرتبطة بالدفاع عن تقرير الشعب الصحراوي.دفاع المعتقلين المتمثل في الاستاذ المحامي محمد ابو خالد ركز في بداية مداخلته على الطعن في محاضر الضابطة القضائية مشددا على ضرورة ان لا تعتمد عليهم المحكمة في محاكمة الصحفيين الصحراويين ،اعتبار ان المعتقلين تعرضا للتعذيب وقد تقدمت احدى الامهات بشكاية لدى النيابة العامة في هذا الموضوع كما ان عائلات المعتقلين لم تبلغ لا باعتقالهم او بالتهم الموجهة اليهم كما ان المعتقلين اثناء اعتقالهما لم يسلم لهم امر بالاعتقال او توجه لهم التهم في لحظة الاعتقال .
وفي الموضوع قال المحامي ابو خالد ان هناك تناقض حيث يقول المحضر ان الشبان اللذين هجموا على رجال امن كانوا ملثمين وتساءل الاستاذ كيف تمت معرفة احد المعتقلين وشدد ان جميع الاعتراف المؤخذة تحت التعذيب يجب لا يعتد بها مشيرة الى شكاية ام عن تعرض المعتقلين للتعذيب اثناء فترة الحراسة النظرية .واضاف الاستاذ ابوخالد ان التهم الموجهة للمعتقلين وكذلك اعتقالهم جاء انتقاما من انشطتهم الاعلامية والسياسية والحقوقية مشيرة الا ان المعتقلين شاركا في تغطية عدد من المحاكمات والانشطة السياسية والحقوقية وقدم صورا في الموضوع .
المحكمة لم تأخذ بطبيعة الحال بكل الدفعات وإكتفت بإصدار هذا الحكم الجائر في حق الاعلاميين الصحراويين محمد سالم ميارة ومحمد الجميعي .
وكانت سلطات الاحتلال بالسمارة المحتلة قد اعتقلت الاعلاميين محمد سالم ميارة ومحمد الجميعي يوم الثلاثاء 27 مارس 2018 بتهم مفبركة ونقلتهم للعيون المحتلة حيث احالهما قاضي التحقيق الى السجن الاكحل ،وبهذا الحكم يتبقى على انتهاء فترة اعتقالهما إثنان وعشرين يوما .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار