الرئيسية > الأخبار

ساسة مغاربة يدقون ناقوس الخطر حول وضعية البلد

ساسة مغاربة يدقون ناقوس الخطر حول وضعية البلد  

25 آذار (مارس) 2018

ايكيب ميديا

25 مارس 2018

المغرب يعيش اوضاع صعبة سياسيا واقتصاديا واجتماعيا ،الكلام ليس لمنظمات دولية أو قوى معارضة او معادية للمغرب ،فظروف هذا البلد المزرية باتت مكشوفة للعموم وبات من الصعب التستر عليها.

 وجوه سياسية مغربية معروفة تؤكد أن المغرب يعيش ظروفا صعبة وابدت تخوفها على مستقبل دولة الاحتلال .محمد اليازغي الكاتب الاول للاتحاد الاشتراكي المغربي قال أن مؤشرات الفساد مقلقة وأشار أن المغرب فشل في إنجاح ميثاق إصلاح الادارة ومحاربة الفساد ،واضاف اليازغي ان الاحزاب السياسية اليوم لا تستطيع أن تنهض بحركة جديدة أو ميثاق سياسي في الافق مشددا أن كل ذلك جاء نتيجة اضعاف الدولة للاحزاب السياسية المغربية وتعجب في الاخير عن سبب تفرج الاحزاب والحكومة على الحركات السلمية المهمة التي ظهرت في الريف وجرادة وزاكورة .من جهته عبر اسماعيل العلوي الامين العام لحزب التقدم والاشتراكي المغربي عن تخوفه على مستقبل بلده قائلا " أظن ان المستقبل غير مشرق والحالة غير مرضية بالمغرب " مشددا على ضرورة تقديم النقد الذاتي من اجل النهوض .

الوجهين السياسين ينتميان لما يعرف بالمغرب بالتيار" الاصلاحي " والذي ينعت بخدام المخزن ،حيث استعملهم النظام لخدمة مشروعه التوسعي لعقود من الزمن ولتكريس كل السلط والثروة في يد القصر .خروجهم الاعلامي اليوم بهاته اللغة يظهر مدى حقيقة الوضع الكارثي للنظام المغربي ،وان كانت الخرجة تأتي في ظل فراغ سياسي مهول للمتحكمين الحقيقين في الحكم بالمغرب مما يفسره البعض محاولة لالهاء الرأي العام بعد أن بات هذا الفراغ محل تساؤل كل المهتمين بالشأن المغربي .

لكن مهما كانت اهداف ومرامي اصحاب الخرجة الاعلامية الاخيرة او من وراءهم فإن حقيقة الاوضاع المزرية لدولة الاحتلال بات من الصعب تغطيتها ،فخريطة الاحتجاجات بالمغرب تفسر الوضع الاجتماعي الهش الذي يتسع يوما بعد يوم ويؤشر لانفجار شامل بالبلد .والاقتصاد على شفا الافلاس فالديون الخارجية وصلت ل %85 من الناتج الخام المغربي ،والاحتياطي من العملة الصعبة في تراجع بعد تعويم الدرهم مما يؤشر لأزمة مالية في الافق القريب .وعلى المستوى السياسي يغيب نظام الحكم عن المشهد السياسي الذي بات موضوع الشارع والرأي العام المغربي ،زيادة على الازمة التي تعيشها الحكومة وتشكيل حكومة ازمة في افق اجراء انتخابات سابقة لاوانها .اما الاحزاب السياسية والنقابات فباتت بعيدة عن هموم ومشاكل المواطنين .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار