الرئيسية > الأخبار

الاحتلال يبعد مصورا صحفيا نرويجيا من العيون

الاحتلال يبعد مصورا صحفيا نرويجيا من العيون

14 شباط (فبراير) 2018

ايكيب ميديا 14 فبراير 2018

أوقفت سلطات الاحتلال المغربي في العيون المحتلة صباح اليوم مصورا صحفيا نرويجيا واتجهت به إلى مكان مجهول قبل أن تعلن ترحيله إلى خارج الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية مرجعة السبب إلى إبدائه تعاطفا مع نضال الشعب الصحراوي في مقالات حررها بعد زيارته للمناطق المحتلة قبل ثلاث سنوات .

وفي تفاصيل الحادثة قال مصدر موثوق أن عناصر من قوات الاحتلال يتقدمها باشا المدينة اقتحموا المنزل الذي كان يبيت فيه

 المصور النرويجي "ريكارد ال" مرفوقا بناشط حقوقي صحراوي بأحد الشقق المكتراة بزنقة زاوية الشيخ و ابلغوه بقرارهم إبعاده من الإقليم .

ويأتي قرار إبعاد المصور النرويجي المحترف يوما واحد من زيارة قام بها وفد ديبلوماسي من دول الشمال + استراليا الى المناطق المحتلة ، كما يؤكد الحادث استمرار المغرب في إحكام قبضته العسكرية والبوليسية على الأراضي المحتلة وإبعاده الشهود على جرائمه .

 

التعليقات

صوت وصورة

المزيد من الأخبار