الرئيسية > الأخبار

سلطات الاحتلال بالعيون تعتدي على نشطاء ينوون السفر الى مراكش لحضور محاكمة "رفاق الولي"

سلطات الاحتلال بالعيون تعتدي على نشطاء ينوون السفر الى مراكش لحضور محاكمة "رفاق الولي"

11 شباط (فبراير) 2018

ايكيب ميديا

العيون المحتلة 11 فبراير 2018

 

حالة استنفار أعلنها مساء اليوم جهاز الاستعلامات العامة المغربي بمحطة المسافرين بالعيون المحتلة وذلك للتضييق على عدد من النشطاء والمناضلين الصحراويين الذين يعتزمون السفر إلى مراكش لحضور محاكمة الطلبة الصحراويين المعتقلين بسجن لوداية منذ قرابة العامين بتهم ملفقة .

وفي اتصال مع "ايكيب ميديا" قال حماد حماد نائب رئيس لجنة لدفاع عن حق تقرير المصير أن عناصر الاستعلامات العامة منعوا وبالقوة ستة نشطاء صحراويين وهم المعلومة أبيه ، الحواصي رقية ،ليلي الليلي، الفراسة البكاي ، بمبة لفقير وعبد العزيز ابياي

 من ركوب إحدى الحافلات بسبب عدم امتلاكهم لتذاكر سفر مؤدى عنها مضيفا أن ليلى الليلي و رقية الحواصي أصيبتا بجروح جراء الاعتداء عليهما . 

وفي تفاصيل أكثر أكدت رقية الحواصي في اتصال مع "ايكيب ميديا" ان عناصر من شرطة الاحتلال بمختلف تشكيلاتها حاصرت محطة المسافرين وصعدت احدى الفرق الحافلة التي كانت بها رفقة خمسة من رفاقها وبدأو في سبهم ونعتهم بأبشع الأوصاف مضيفة ان سيدة صحراوية حاولت الاحتجاج وصرخت في وجه الجلادين المغاربة " نحن كلنا بوليساربو" لكنها تعرضت للاعتداء بالضرب و جرى التحقيق معها قبل ان يفرج عنها .

ويتعذر والى حدود الان معرفة هوية السيدة الصحراوية ، لكن الحواصي قالت انه سمح لها بركوب الحافلة الأولى معبرة عن خشيتها من ان تتعرض لانتقام من سلطات الاحتلال .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار