الرئيسية > الأخبار

التهريب: علاقة جدلية بين أجهزة الإحتلال و الأباطرة

التهريب: علاقة جدلية بين أجهزة الإحتلال و الأباطرة

22 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017

إيكيب ميديا
20 نوفمبر 2017

علم إيكيب ميديا من مصادر عليمة، أن مجموعة من رجال درك الإحتلال، ذوو الرتب المتدنية، قد أبرقوا برسالة إلى الإدارة العامة لدرك الإحتلال بالعاصمة المغربية الرباط، يطالبون من خلالها بوقف شطط بعض المسؤولين في ذات الجهاز، من كبار الرتب، كولونيل و رائد، متهمين إياهم بالتواطؤ مع كبار المهربين و تلقي إتاوات مالية كبيرة، عبارة عن رشى، مقابل التغاضي عن أنشطة التهريب.
الرسالة ، تؤكد مصادرنا، ان صغار الدركيين في نقاط التفتيش، متذمرين من تلقي أوامر صارمة من مرؤوسيهم، بالسماح للشاحنات، من الحجم الكبير، بالمرور دون إعتراض سبيلها، رغم أنها تحمل مواد مهربة، بشكل علني، تمر عبر معبر الكركرات، مرورا بالعاصمة المحتلة العيون، أين يجري تفريغها في مستودعات كبيرة الحجم، موزعة بشارع الحزام، ليتم نقلها بعد ذلك إلى مدن شمال و وسط المغرب.
بداية عمليات التهريب، هاته، تبدأ بتواطؤ رجال الجمارك، الذين يسمحون بمرور الشحنات التي تحمل السلع المهربة، مقابل مبلغ مالي قد يصل إلى خمسين ألف درهم للشاحنة، حسب نوع الحمولة. ثم بعد ذلك يأتي دور درك الإحتلال في التغاضي ، عبر الطريق البري، إلى أن تصل الحمولة وجهتها النهائية، مدينة الدار البيضاء المغربية.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار