الرئيسية > الأخبار

السلطات اللبنانية تفرض رقابتها على "ثلاث كاميرات مسروقة"

السلطات اللبنانية تفرض رقابتها على "ثلاث كاميرات مسروقة"

6 تشرين الأول (أكتوبر) 2017

بيان صحفي

 غوثنبرغ- السويد
العيون المحتلة- الصحراء الغربية 

ايماوس بيوركو ، ريفيلم و ايكيب ميديا صدموا عندما تناهى إلى علمهم رفض قسم الرقابة اللبناني السماح بعرض فيلم "3 كاميرات مسروقة" الذي كان من المفترض أن يتم عرضه بميتروبوليس امباير في الفترة ما بين السادس والثامن أكتوبر 2017 كجزء من مهرجان بيروت للفيلم في لبنان .

الفيلم الذي كان سيكون أول عرض دولي له في بيروت ، هو وثائقي قصير حول "ايكيب ميديا" وهي مجموعة من النشطاء الإعلاميين ونضالهم من اجل الحفاظ على كاميراتهم المصورة في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية حيث تقوم السلطات المغربية بحصار إعلامي شبه كامل . 

إننا لنعبر عن بالغ انشغالنا من هذا التصرف الرقابي لعمل يقدم لقطات لانتهاكات حقوق الإنسان في الصحراء الغربية المحتلة. الصحراء الغربية وهي آخر مستعمرة في إفريقيا لا تزال في عتمة بسبب الحصار الإعلامي المفروض من طرف السلطات المغربية .

وذكر مخرجوا الفيلم إلى أن هذا الأخير تم قبوله من طرف منظمي المهرجان وان إلغائه جاء يوما واحدا قبل العرض . وأضافوا " غالبا ما تلجأ السلطات المغربية لممارسة الضغط على مهرجانات السينما لإلغاء عرض أفلام صحراوية. إن هذا يدل على مدى حساسية الكشف عن حقيقة الأوضاع داخل المناطق المحتلة من الصحراء الغربية".

يناضل النشطاء الإعلاميين في الصحراء الغربية لنقل واقع حياتهم وإيصال صوت الصحراويين إلى العالم .وعلى الرغم من أن هذا هو العرض الأول عالميا لفيلم ثلاث كاميرات مسروقة فإننا سنبذل قصارى جهدنا لعرض الفيلم في أماكن و أحداث أخرى يقول مساعدا الإخراج ب"ريفيلم" ".

وعبر مخرجوا الفيلم عن خشيتهم من أن تكون الرقابة جزء من مخطط مقصود لمنع أي فيلم صحراوي من العرض في لبنان ويقول أعضاء ايكيب ميديا بان عرض الفيلم في ذلك المهرجان كان سيتيح لهم فرصة التواصل مع الجمهور العربي و إشراكه قصههم المنسية والمتجاهلة في الصحراء الغربية. 
* ايكيب ميديا
* ايماوس بيوركو
* ريفيلم⁠⁠⁠⁠

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار