الرئيسية > الأخبار

الإعلام الدولي يسلط الضوء على حادث إغتصاب فتاة مغربية

الإعلام الدولي يسلط الضوء على حادث إغتصاب فتاة مغربية

21 آب (أغسطس) 2017

إيكيب ميديا
21 أوت 2017

تجاوز تفاعل رواد مواقع التواصل الإجتماعي، مع حادثة إغتصاب فتاة مغربية، في إحدى حافلات النقل العمومي، إلى إهتمام الصحافة الدولية بالحادث.
جريدة أي بي إس الإسبانية تناولت القضية تحت عنوان " محاولة إغتصاب فتاة مغربية، مع الضحك، داخل حافلة نقل عمومي، وسط سلبية السائق والراكبين". و أضافت أنه يجهل تاريخ تسجيل شريط الإعتداء الجسدي و محاولة الإغتصاب التي تعرضت لها الفتاة، من طرف أربعة شبان، لكن من المؤكد أنها كانت في وضح النهار و أمام مرأى و مسمع من السائق والراكبين حسب الجمعية المغربية "ما تقيس ولدي".
الجمعية المغربية التي تعنى بحقوق الطفل والإعتداءات الجنسية على الأطفال، إستغربت حادث الإعتداء من طرف مراهقين، و أستغربت أكثر الدور السلبي للراكبين، الذين لم يكلفوا أنفسهم عناء إيقاف إعتداء الشبان الأربعة و إنقاذ الفتاة، إضافة إلى عدم إكتراث سائق الحافلة بالأمر الذي كان بإمكانه قيادة الحافلة إلى أقرب نقطة للشرطة. تقول الجمعية المغربية.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار