الرئيسية > الأخبار

ذراع المخزن الإعلامي يستغل براءة أطفال حي معطلا لتلميع وجه الإحتلال

ذراع المخزن الإعلامي يستغل براءة أطفال حي معطلا لتلميع وجه الإحتلال

5 حزيران (يونيو) 2017

إيكيب ميديا
5 جانفيي 2017

علم إيكيب ميديا من مصادره الخاصة، أن سلطات الإحتلال إستعانت بالذراع الإعلامي للمخزن، في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية، أو ما يطلق عليه الصحراويون "تلفزة الرحيبة"، لتلميع وجه الإحتلال في قضية إقصاء أطفال حي معطلا من ملعب القرب.
وفي هذا الإطار، إرسلت ما يسمى ولاية الإحتلال طاقما من تلفزيون "الرحيبة" لتصوير أطفال حي معطلا وهم يمارسون كرة القدم في ملعب دحمان شرق الحي، وهو الملعب البلدي الذي يحتضن مباريات لفرق الهواة من الكبار ولم يكن، قبل ذلك، متاحا لأطفال الحي قبل تفاعل رواد مواقع التواصل الإجتماعي مع قضية التمييز والإقصاء الممنهج لطفولة حي معطلا.
في ذات السياق عمل "صحفي الرحيبة"، صاحب التقرير، على توجيه الأطفال، من خلال جمل موجهة بالأساس إلى الثناء على سلطات الإحتلال من خلال هذا الإجراء الترقيعي. وهي رسالة إعلامية واضحة إلى أطفال الحي بأن يقطعوا الشك باليقين بأن ملعب القرب لن يتم تشييده على الساحة.
التقرير التلفزي، الذي يحكي إستغلال الإحتلال لبراءة أطفال حي معطلا، سيبث في تلفزيون "الرحيبة"، فكونوا في الموعد.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار