الرئيسية > الأخبار

كإجراء عنصري: فوسبوكراع تنتقم من عمال صحراويين

كإجراء عنصري: فوسبوكراع تنتقم من عمال صحراويين

25 أيار (مايو) 2017

إيكيب ميديا
26 مايو 2017

لازال العمال الصحراويون بشركة فوسبوكراع، يعانون من سياسة العنصرية والإقصاء الممنهج من طرف إدارة الشركة التي يسيطر على هرم مصالحها المستوطنون المغاربة. وفق هذه السياسة المننهجة، و كإجراء إنتقامي فقد أقدم المدعو المنصوري عبد الكريم، رقم التأجير 47539، و المدعو بودليش إدريس، رقم التأجير 46008، بإعتبارهم رؤساء مصالح، بإقصاء مجموعة من العمال الصحراويين من حقهم في التنقيط الإداري، حيث إتفق المستوطنين الإثنين على منح الصحراويين نقطة صفر.
و بهذا الإجراء العنصري والمننهج يكون المستوطنين عبد الكريم و إدريس قد حرما العمال الصحراويين من حق الترقية والتعويض المادي عن العمل.
وتجدر الإشارة إلى المستوطن المغربي المدعو عبد الكريم المنصوري، قد إشتغل بشركة فوسبوكراع، بدبلوم الإجازة، وإستطاع تسلق السلم الوظيفي، بسرعة فائقة، حيث تمت ترقيته من طرف مدير شركة فوسبوكراع ماء العينين ماء العينين، إلى مرتبة مهندس دولة، في ظرف أقل من عشر سنوات، وهو الإجراء الذي يطرح أكثر من علامة إستفهام حول الطريقة التي تسلق بها المستوطن السلم الوظيفي، ويعكس حجم التسيب والفساد الإداري في شركة لازالت تقتات على معاناة الشعب الصحراوي و تتمادى في إستنزاف خيراته الطبيعية، وتعمل على توظيف المستوطنين، فقط، و مكافئتهم ماديا و معنويا، مقابل سياسة تفقير وتجويع الصحراويين، وإقصاء العمال منهم في ذات الشركة حتى من حق التنقيط ولو بالحبر.
ولنا عودة بالتفصيل حول علاقة عبد الكريم و بودليش بمدير شركة فوسبوكراع، ماء العينين ماء العينين ، بالتفصيل في مقال لاحق.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار