الرئيسية > الأخبار

تــــــــــعـــــــــزيــــــــــــة

تــــــــــعـــــــــزيــــــــــــة

25 نيسان (أبريل) 2017

فقد الشعب الصحراوي والجيش الشعبي الصحراوي أحد رموز كفاحه الوطني من اجل الحرية والاستقلال الأب ماموني لحبيب رفيق الشهيد الولي ، والذي يعد أحد الكوادر العسكرية التي إلتحقت بالجيش الشعبي الصحراوي ويعد خبير في مجال الاتصال اللاسلكي وقد لعبا دورا كبيرا في حرب التحرير ،وكان أخر من سمع صوت الشهيد الوالي في معركة نواكشوط وظل لسنوات من المطلوبين شكل شخصي من طرف نظام الحسن الثاني ،وكان قاب قوسين من تسليمه للجيش المغربي بعد أسره من طرف قوات ولد دداه لولا ضغوط جبهة البوليساريو.
كما ظل الفقيد معروفا في كل اوساط وفئات الشعب الصحراوية بطيبته وحسن خلقه ،وبهذه المناسبة نتقدم في ا]كيب ميديا بتعازينا الخالصة لكل افراد عائلة الفقيد ولعموم الشعب الصحراوي على فقدان هذا الاب المناضل الذي ضحى بالكثير من أجل خيارات شعبه ومن أن اجل ان ينال الحرية والاسقلال وظل وفيا لهذا المسار .
ونتذرع للعلي القدير أن يتغمده برحمته واسعة ويدخله فسيح جناته مع الانبياء والصدقين والشهداء ونعم اولائك رفيقا.وانا لله وانا لله راجعون

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار