الرئيسية > الأخبار

سلطات سجن ايت ملول تهين الزميل محمد بنباري وعائلته

سلطات سجن ايت ملول تهين الزميل محمد بنباري وعائلته

24 نيسان (أبريل) 2017

ايكيب ميديا
24/04/2017

صادرت سلطات سجن ايت ملول المغربي أغراضا ومواد غذائية كانت عائلة الصحفي محمد البنباري تسعى إلى تزويده بها ، كما رفضت نفس السلطات عزله عن باقي سجناء الحق العام الذين تم تكديس أكثر من ثلاثين منهم في غرفة صغيرة رفقة البنباري .

وقالت شقيقة الزميل المعتقل منذ أكثر من عام ونصف أنها قطعت مسافة تجاوزت 1200 كلم لتزور شقيقها لكنها تعرضت للاهانة وسوء المعاملة من طرف إدارة سجن ايت ملول الذي رحل إليه شقيقها محمد بعد أن تبنته منظمة فريدوم ناو ونشرت مساره وأطلقت حملة من اجل الإفراج عنه .

http://www.freedom-now.org/campaign/mohamed-banbari/

وأكدت أن مظاهر العنصرية تجلت لها في رفض سلطات الاحتلال إدخال صندوق شاي و ذرة مسحوقة "كوفيا" و مكلي وهي أغراض تصنع منها أكلات صحراوية بسيطة في وقت لم تصادر فيه أي أغراض لمئتي زائر مغربي وظلت شقيقة المعتقل في قاعة انتظار لأكثر من اثني عشر ساعة ليسمح لها بزيارة تحت الحراسة لم تتجاوز خمس دقائق .

وأضافت العزة البنباري أن شقيقها يتعرض لانتهاكات مستمرة وهو ما دعاه إلى الدخول في إضرابين مفتوحين عن الطعام خاضهما في سجني العيون المحتلة وايت ملول تجاوزت مدة الأول شهرا كاملا وكانت له مضاعفات على وضعه الصحي إذ بات يحس بفشل كلوي وضيق في التنفس .

إن ايكيب ميديا وهو يتلقى تلك الأنباء المؤسفة يدعو المنظمات الدولية المعنية بالتدخل لدى سلطات الاحتلال المغربي للإفراج عن محمد البنباري وكل الإعلاميين الصحراويين واعترافها بحرية العمل الصحفي في الصحراء الغربية وفتح الإقليم أمام الإعلام الدولي

التعليقات

صوت وصورة

المزيد من الأخبار