الرئيسية > الأخبار

عكس ما روج له الإعلام المغربي : محمد سيداتي يؤكد أن الاعتراف بالجمهورية العربية الصحراوية لا رجعة فيه.

عكس ما روج له الإعلام المغربي : محمد سيداتي يؤكد أن الاعتراف بالجمهورية العربية الصحراوية لا رجعة فيه.

11 نيسان (أبريل) 2017

اكيب ميديا
11 أفريل 2017

في اتصال هاتفي مع رئيس بعثة اكيب ميديا، بجزر الكناري، الطفاح علي بويا، أكد الأخ محمد سيداتي، عضو الأمانة الوطنية الوزير الملكف بأوروبا، في الحكومة الصحراوية، أن وزيرة الخارجية السويدية ، خلال المؤتمر التاسع والثلاثين، للحزب الإشتراكي الديموقراطي، أكدت أن الحكومة السويدية عازمة على قرار الإعتراف بالجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية، ولم تسقط هذا القرار من أجندة الحزب، رغم محاولات اللوبي المغربي، بدعم من فرنسا و بعض دول الخليج العربي، الضغط على الحكمومة السويدية للعدول عن قرار الاعتراف.
محمد سيداتي، ترأس الوفد الصحراوي المشارك في أشغال المؤتمر التاسع والثلاثين للحزب الاشتراكي الديموقراطي، و عاين حجم الضغط على الحكومة، الذي مارسه المؤتمرون المنضوون تحت لواء الحزب الاشتراكي الديموقراطي ، من خلال مداخلاتهم، من أجل العمل على التسريع بقرار الاعتراف بالجمهورية الصحراوية. "خلال نقاشات السياسة الخارجية للحزب هيمنت قضية الصحراء الغربية على جل المداخلات التي صبت في مجملها على ضرورة تحمل دولة السويد لمسؤولياتها أتجاه الشعب الصحراوي خاصة العهد الذي قطعته على نفسها" يقول الأخ محمد سيداتي. الذي أضاف " أن المؤتمرين شددوا على ضرورة أن تلعب السويد دورا رئيسيا على المستوى السياسي في الأمم المتحدة وأن لا يقتصر دورها فقط على الدعم الإنساني."
وخلافا لما روجت له بعض المواقع الإخبارية المغربية أن مشاركة وفد صحراوي رفيع المستوى، بقيادة محمد سيداتي " لم تأت بأي نتائج تذكر"، فقد أكد الأخ سيداتي لمراسل إكيب ميديا، بحزر الكناري، أن المكاسب التي حققتها القضية الصحراوية ستعرف نتائج على المستوى القريب.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار