الرئيسية > الأخبار

محمد مبارك لفقير: سامحت قاضي التحقيق, و الطبيبة حاولت اقناعي بالطرح المغربي.

محمد مبارك لفقير: سامحت قاضي التحقيق, و الطبيبة حاولت اقناعي بالطرح المغربي.

كل اصدارات هذا المقال: [عربي] [Español]

23 آذار (مارس) 2017

اكيب ميديا
23 مارس 2017

في اطار محاكمة المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة اكديم ازيك, بمحكمة الاستئناف بسلا المغربية, مثل اليوم, أمام هيأة قضاء الاحتلال المعتقل السياسي محمد مبارك لفقير, الذي استهل مرافعته بقولة للمسيح عليه السلام "الحقيقة التي لا تريدون قولها في الظلام, ستقولونها في النهار". و ترحم على روح مفجر الثورة الشهيد الولي مصطفى السيد و الشهيد الرئيس محمد عبد العزيز و حيى عاليا الرئيس براهيم غالي طالبا المولى عز وجل أن يطيل في عمره و يحفظه من كيد الكائدين.
محمد مبارك لفقير, وقبل الخوص في مرافعته طعن في شرعية المحكمة من أساسها ونفى التهم الموجهة إليه جملة وتفصيلا, ليخوض بعد ذلك في الدوافع التي جعلته ينضم الى النازحين الصحراويين في مخيم اكديم. لفقير محمد مبارك, رافع بكل ثقة و اتزان عن قناعاته السياسية و شرح بالتفصيل حيثيات الاختطاف والاعتقال الذي تعرض له من طرف شرطة الاحتلال المغربية " بعد سبعة عشر يوما من الاختطاف عائلتي لا تدري مكاني بالضبط, تعرضت خلالها لشتى انواع التعذيب على يد كولونيل درك الاحتلال المدعو الوزنة, الذي ارغمني على توقيع المحاضر" يقول محمد مبارك لفقير. "ليتم نقلي بعد ذلك في طائرة عسكرية عبر رحلة عذاب جوية انتهت بي في سجن سلا"يضيف لفقير.
المعتقل السياسي محمد مبارك لفقير أشار الى خصلة انسانية حميدة تطبع الشعب الصحراوي وهي التسامح, بعد ان أثار قضية قاضي التحقيق بالمحكمة العسكرية محمد البقالي الذي وافته المنية " لقد سامحته وأرجو من العلي القدير أن يسامحه"." وبعد أن التقيت بالقاضي البقالي, بعد ذلك قلت له أنني مظلوم. فقال لي القاضي بالحرف : أنا مغلوب على أمري ولا أتحرك إلا بالهاتف" يقول لفقير مسترسلا.
المعتقل السياسي محمد مبارك لفقير حاول اضفاء نوع من الدعابة خلال اجوبته على ذات الاسئلة التي تطرحها هيأة محكمة الاحتلال على جميع المعتقلين السياسيين الصحراويين ,و قال إنها ذات الاسطوانة التي تتردد منذ احتلال الصحراء الغربية. وفي احد الأجوبة قال لفقير " أنا أمثل خمسمائة وستون مفقودا من السمارة العزيزة".
محمد مبارك لفقير, بعد انتقاده والطعن في شرعية محاكم الاحتلال أكد كذلك أن الخبرة الطبية المغربية لا تخرج عن الإطار العام للنظام المغربي ما دام الطبيب مغربيا, مستشهدا بالطبيبة التي تدعي أنها ستقوم بإجراء الخبرة الطبية عليه والتي كانت تتحدث بإسهاب عن الطرح المغربي المتمثل في الحكم الذاتي والتي طلبت من المعتقل السياسي تنبي ذات الطرح والانضمام للأطروحة المغربية.
محمد مبارك لفقير شأنه شأن باقي المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة اكديم ازيك, رافع بقوة الحق, عن قناعاته السياسية و دافع عن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير وكان متوازنا في اجوبته التي انخذت , في البعض منها, طابع السخرية من مسرحية محاكم الاحتلال.

التعليقات

صوت وصورة

المزيد من الأخبار