الرئيسية > الأخبار

ابراهيم غالي لوكالة فرانس بريس: الجدار الرملي جريمة ضد الانسانية

ابراهيم غالي لوكالة فرانس بريس: الجدار الرملي جريمة ضد الانسانية

8 شباط (فبراير) 2017

اكيب ميديا
8 جانفيي 2017

سلطت وكالة فرانس بريس الضوء على الجدار الرملي الذي شيده نظام الاحتلال المغربي , ثمانينيات القرن الماضي, للحد من ضربات جيش التحرير الشعبي الصحراوي, والتي كبدت جيش الاحتلال خسائر مادية وبشرية فادحة.
وكالة فرانس بريس, زارت الجدار الرملي, عند منطقة المحبس, و وقفت على حجم المعاناة الانسانية والبيئية التي سببها تشييد الجدار, وعاينت حجم المخاطر التي تواجه الانسان بصفة عامة, والمواطن الصحراوي بصفة خاصة.
الرئيس الصحراوي, ابراهيم غالي, خلال لقائه مع الوكالة الدولية, قال " ان وجود مثل هذا الجدار يشكل جريمة ضد الانسانية".
في سياق متصل, قال عزيز حيدار, مسؤول عن الجمعية الصحراوية لضحايا الالغام أنه "منذ وقف اطلاق النار قتل وجرح 300 شخص بسبب انفجار الالغام والقنابل العنقودية"، والسبب ان "الامطار تجرف الالغام الى مناطق يفترض انها آمنة".
وتجدر الاشارة الى أن حياة الصحراويين البدو الرحل قد تأثرت بشكل كبير بفعل فقدانهم لمناطق يرعون فيها ماشيتهم ويتزودون منها بالماء. وبحسب شهادات مختلفة، لوكالة فرانس بريس, قتلت الالغام آلاف الجمال، كما أثر على حياة النبات والحيوان في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار