الرئيسية > الأخبار

في دليل جديد على احتجازها للشعب الصحراوي سلطات الاحتلال تمنع بالقوة ناشطتين صحراويتين من السفر لحضور محاكمة معتقلي اكديم ايزيك

في دليل جديد على احتجازها للشعب الصحراوي سلطات الاحتلال تمنع بالقوة ناشطتين صحراويتين من السفر لحضور محاكمة معتقلي اكديم ايزيك

كل اصدارات هذا المقال: [عربي] [عربي]

22 كانون الأول (ديسمبر) 2016

ايكيب ميديا
22 ديسمبر 2016

منعت سلطات الاحتلال المغربي الناشطتين الصحراويتين فطيمتو دهوار "دهوارة" و عزيزة بيزا من السفر إلى مدينة الرباط لحضور محاكمة المعتقلين السياسيين الصحراويين "مجموعة اكديم ايزيك" وأرغمتهما بالقوة على النزول من على متن حافلة تابعة للنقل الشبه عمومي .

ووفقا لتصريحات أدلت بها عزيزة بيزا لايكيب ميديا فان ضابط امنيا أكد لهما أنهما ممنوعتان من السفر لأسباب لاتحتاج إلى إي توضيح مضيفا أن السبب الذي اعتقلت من اجله فاطمتو دهوار لستة عشر عاما لايزال قائما .

وقالت بيزة ان الضابط نفسه أكد لهما أن قرارا صادرا من جهات عليا هو في طور التنفيذ لمنع كل الصحراويين الراغبين في حضور محاكمة معتقلي ايزيك برا وجوا . وانه لا داعي للقيام باي محاولات لخرق تلك التعليمات لان الرد سيكون صارما بحسب زعمه .

وأكدت بيزة ودهوارة لمحدثهما أن المنع من السفر سيؤدى حتما إلى خروجهما مع كافة الجماهير للتظاهر تضامنا مع المعتقلين السياسيين الذين سيمثلون من جديد أمام المحاكمة في 26 من ديسمبر .

هذا ويؤكد قرار سلطات الاحتلال منع الصحراويين من السفر إلى الرباط من احتجاز المغرب للشعب الصحراوي في المنطقة المحتلة ويستدعى من الأمم المتحدة كوصي على الإقليم والمنظمات الحقوقية الدولية التدخل من اجل فك الحصار وحالة الاحتجاز التي يتعرض لها الشعب الصحراوي في مناطقه المحتلة .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار