الرئيسية > الأخبار

محكمة العدل الأوروبية تبقى على اتفاق زراعي مع المغرب مع استثناء الصحراء الغربية منه

محكمة العدل الأوروبية تبقى على اتفاق زراعي مع المغرب مع استثناء الصحراء الغربية منه

21 كانون الأول (ديسمبر) 2016

ايكيب ميديا
21 ديسمبر 2016
قال الأخ محمد سيداتي عضو الأمانة الوطنية لجبهة بوليساريو و الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع الاتحاد الأوروبي أن بوليساريو لا تسعى في دعواها ضد الاتفاق الزراعي بين الاتحاد والمغرب إلى منع هذا الأخير من إبرام إي اتفاق يعني حدوده الجغرافية المعترف بها دوليا بقدر سعيها إلى الدفاع عن سيادة الشعب الصحراوي على أراضيه .
وقال القيادي الصحراوي في لقاء خاص مع "ايكيب ميديا" عقب صدور قرار نهائي من محكمة العدل الأوروبية يبقي على اتفاق زراعي بين المغرب والاتحاد ولكنه يستثني الصحراء الغربية منه ، "قال" أن القرار ادخل القضية الصحراوية مرحلة متطورة في أساليب الدفاع عن الشرعية الدولية حين أكد بأحقية تمثيل بوليساريو لشعبها و وقف محاولات الالتفاف على الشرعية الدولية من خلال السرقة والنهب والسطو على ثروات ومقدرات الشعب الصحراوي .
واعتبر المسؤول الصحراوي أن قرار المحكمة يجسد المطامح التي رسمتها بوليساريو منذ رفعها للدعوى ابتدائيا مؤكدا أن قراراها الأخير والنهائي وان كان انتصارا فانه سيفتح المجال أمام مسار جديد يوقف كل أشكال الاتفاقيات التي تعني الصحراء الغربية .
وكشف ولد سيداتي في تصريح مسجل مع الزميل "اعلي بويا الطفاح" أن ثمة الكثير من الإشارات الايجابية المهمة في قرار محكمة العدل الأوروبية فبالإضافة إلى انه ركز على وضع الصحراء الغربية « Statut » المخالف لوضع المغرب واعتبار بوليساريو طرفا ثالثا معني بأي اتفاق أو خرق لاتفاق بضم الصحراء الغربية فانه أمسى مرجعا لكل هيئات ومنظمات الاتحاد الأوربي بمن فيها مجلس الدول والحكومات .
للتذكير فان الرباط كانت قد أوقفت كل اتصالاتها الرسمية مع الاتحاد الأوروبي بعد صدور قرار ابتدائي من محكمة العدل الأوربية الغي اتفاقا زراعيا بين الاتحاد والمغرب واعتبر الناطق الرسمي باسم حكومتها القرار سياسيا ويستند إلى ما قال انه اعتبارات لا أساس لها من الصحة و خرق للقانون الدولي .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار