الرئيسية > الأخبار

المغرب يمنع ناشطا بريطانيا من زيارة الصحراء الغربية

المغرب يمنع ناشطا بريطانيا من زيارة الصحراء الغربية

كل اصدارات هذا المقال: [عربي] [Español]

14 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

ايكيب ميديا 14 نوفمبر 2016

ابعدت عناصر من الدرك المغربي ظهر الاثنين مواطنا بريطانيا من نقطة المراقبة بالواد الواعر مئتي كلمتر من العيون المحتلة بحجة تنفيذها لاوامر عليا.
وكان حمزة حموشان العضو الناشط بمنظمة "حرب ضد الفقر" البريطانية متوجها الى الداخلة المحتلة للاطلاع على اوضاع حقوق الانسان وبشكل اخص مدى تورط عدد من الشركات العالمية في نهب ثروات الشعب الصحراوي قبل ان يوقفه الدرك بعد اجراء دقق خلاله في هوية الركاب .
وتعرض حموشان للتضييق وتم منعه من استخدام هاتفه الجوال واخذت له صور بالاكراه قبل ان يتم ترحيله الى اغادير في المغرب.
وخلال الرحلة تم توقيفه عند ست مراكز للمراقبة.
وفي لقاء خاص مع "ايكيب ميديا" قال حموشان انه جاء الى المغرب من اجل الاحتجاج ضد السياسات الامبريالية العالمية والنيوكولونيالية التي تتم مناقشتها في مؤتمر المناخ بمراكش و كذلك ضد سياسات المغرب الاستعمارية و انتهاكه لبيئة الصحراء الغربية واخلاله بالنظام البيئي عبر نهبه المفرط للثروات الطبيعية .
و منع من زيارة الصحراء الغربية بمبرر وجود اوامر من جهات عليا بحسب ما اكده له ضابط في الدرك المغربي.
وظل حموشان تحت مراقبة الاجهزة الاستخباراتية منذ وصوله مدينة اغادير.
واكد الناشط الحقوقي ان المغرب يحاول استغلال تنظيمه لمؤتمر المناخ لتجميل صورته عبر الترويج لمشاريعه في الطاقات البديلة كاشفا ان جزءا كبيرا من تلك الطاقات يتم انتاجها في المناطق المحتلةمن الصحراء الغربية دون موافقة شعبها ولا استفادته .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار