الرئيسية > الأخبار

 المرصد الدولي للمدافعين عن حقوق الإنسان يندد باستهداف "ايكيب ميديا "

المرصد الدولي للمدافعين عن حقوق الإنسان يندد باستهداف "ايكيب ميديا "

11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

ايكيب ميديا/
11 نوفمبر 2016

وجه المرصد الدولي لحماية المدافعين عن حقوق الإنسان وهو ائنلاف يضم المنظمة الدولية لمناهضة التعذيب و الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان وجه نداءا عاجلا لرئيس الحكومة المغربية ووزير عدله و رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان وسفير المغرب منظمات الامم المتحدة في جنيف وسفير المغرب لدى الاتحاد الأوربي من اجل التدخل في قضية الصحفيين الصحراويين سعيد أميدان و إبراهيم لعجيل .

وقال المرصد انه تلقى معلومات من مصادر موثوقة بتوقيف والاعتقال التعسفي وتعذيب الزميلان اميدان سعيد وإبراهيم لعجيل من طرف قوات الأمن المغربي بمدينة كليميم جنوب المغرب .

وقدم المرصد تعريفا ل"ايكيب ميديا" على انه ائتلاف للمدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان الذين يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي لإدانة الانتهاكات التي تمارسها المغرب بحق الصحراويين في بلدهم وبشكل خاص توثيق العنف الذي تمارسه الشرطة خلال المظاهرات مضيفا بان سعيد مكلف بتصوير المظاهرات بينما لعجيل يقوم بتركيب الصور و كتابة الرسائل الإخبارية .

وقدم المرصد وصفا دقيقا لما تعرض له الزميلان من سوء معاملة خلال التحقيق معهما من طرف الشرطة و التهم التي سعت بعض الأطراف الأمنية وعلى رأسها جهاز الديستي تلفيقها لهما قبل أن تضطر بعد 72 ساعة من الاعتقال إلى الإفراج المؤقت عنهما في انتظار محاكمتهما لاحقا .

و اكد المرصد ان الإجراء المغربي يزيد من تقييد حرية الصحفيين بإلزامهما الحضور إلى كليميم والتشويش على عملهما ب"ايكيب ميديا"

وذكر المرصد بحالات 10 صحفيين ب"ايكيب ميديا" تعرضوا للتضييق من طرف الشرطة المغربية من بينهم المنسق العام محمد ميارة الذي طرد من عمله كأستاذ بسبب دوره في عمل الفريق و خليل الشيخي الذي اختطف وتعرض للتعذيب و ترك في الخلاء و حسنا اعليا الذي اعتقل العام 2011 قبل أن تتم إدانته من القضاء المغربي بالسجن المؤبد وهو متواجد في الأراضي الاسبانية .

وعبر المرصد عن إدانته القوية للتجاوزات القضائية بحق الزميلين سعيد ولعجيل وإساءة معاملة نشطاء ايكيب ميديا بهدف تخويفهم وعرقلة نشاطهم المؤيد لحقوق الانسان خاصة حقوق الشعب الصحراوي .

ويأتي نداء المرصد العاجل إلى السلطات المغربية بعد بيان منظمة مراسلون بلا حدود الذين عبر عن تضامنه مع الزميلين وهو البيان الذي أثار رد فعل نقابة صحفيي المخزن "نقابة يونس مجاهد" وفرعها في العيون المحتلة والتي نفت عن الزميلين صفتهما المهنية مستدلة بعدم وجود وصل أو سجل للمجموعة .

وهنا وللتذكير فان قانون ايكيب ميديا الأساسي وفي ديباجته يشير إلى

Les journalistes indépendants du Sahara Occidental ont décidé de se constituer en une association dénommée "Équipe Média" conformément à la loi internationale.

أي أننا نشتغل وفق القانون الدولي في إقليم نرى ونؤمن أن لا سلطة شرعية للمغرب عليه ، اما المهنية فإننا نترك للعقلاء الحكم على أداءنا من خلال ما ننشره من مواد سواء كانت مكتوبة او مصورة .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار