الرئيسية > الأخبار

في الذكرى 25 لوقف اطلاق النار الحكومة الصحراوية تندد بخرق المغرب للاتفاق ، وتطالب الامم المتحدة بتحمل مسؤوليتها في تصفية الاستعمار من الصحراء

في الذكرى 25 لوقف اطلاق النار الحكومة الصحراوية تندد بخرق المغرب للاتفاق ، وتطالب الامم المتحدة بتحمل مسؤوليتها في تصفية الاستعمار من الصحراء

6 أيلول (سبتمبر) 2016

ايكيب ميديا 6 سبتمبر 2016
قالت الجمهورية الصحراوية ان التصعيد والابتزاز الذان تنهجهما دولة الاحتلال في حق الصحراويين والمجتمع الدولي قاطبة هي عوامل تهدد بانزلاق الوضع والعودة بالاوضاع في المنطقة الى المربع الاول وهو ما اعتبرته مسا بمصداقية الامم المتحدة والامر الذي ستكون له تبعات ليس على الاحتلال فحسب بل على مجلس الامن الدولي لتنصله من القيام بواجباته .
وجاء في بيان صادر عن وزارة الاعلام توصل " ايكيب ميديا" بنسخة منه انه لايمكن للشعب الصحراوي ان يظل صامتا امام استمرار التصعيد والاستفزاز المغربي مؤكدا ان الجيش الصحراوي على اهبة الاستعداد للرد على خرق المغرب السافر لبنود اتفاق السلام في الذكرى 25 لاتفاق وقف اطلاق النار الذي كان جزءا من مخطط ينتهى بالسماح للشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير عبر استفتاء حر وعادل .
و القت الحكومة الصحراوية باللائمة على الامم المتحدة وحملتها كامل المسؤولية في الضغط على دولة الاحتلال من اجل اكمال مسلسل تصفية الاستعمار من اخر مستعمرة في افريقيا ووقف اساليبها العدوانية والخطيرة المتمثلة في اغراق المنطقة بالمخدرات وتمويل عصابات الجريمة المنظمة والجماعات الارهابية وزرع بذور الفتن والخراب والدمار .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار