الرئيسية > الأخبار

إكيب ميديا يكشف إحدى أساليب الإحتلال في تلفيق التهم

إكيب ميديا يكشف إحدى أساليب الإحتلال في تلفيق التهم

25 آب (أغسطس) 2016

تعددت أساليب الإحتلال المغربي في تلفيق التهم وفبركة المحاضر التي تدين النشطاء السياسيين الصحراويين؛ فالمخدرات والتهريب ومحاولته ربط كفاح الشعب الصحراوي بالإرهاب لم تعد خافية على احد.

في فصل جديد من تلك السياسة التي كاد ان يكون ضحيتها، هذه المرة، شريحة من المجتمع الصحراوي أضحت نضالاتها تؤرق نظام الإحتلال المغربي، ويتعلق الأمر بمجموعة المعطلين الصحراويين حاملي الشهادات العليا. فبعد أن ركن أحدهم سيارة كانت تقل مجموعة منهم، أمام المنزل، وبعد الإنتهاء من إجراء إجتماع لتدارس بعض الخطوات النضالية للمطالبة بحق الشغل، فوجئ سائق السيارة بكيس (الصورة) موضوع خلف السيارة . وعند فتحه وجد بداخلة سيف كبير الحجم وسكاكين صغيرة ومجموعة من الحبال. وفور ذلك عملوا على تمشيط المكان بطريقة ذكية ، إنتبهوا من خلالها إلى ان سيارتي شرطة، بزي مدني، مركونة بالزقاق تنتظر إنطلاقتهم على متن ذات السيارة، حتى يتم تصيدهم وتلفيق تهم حيازة أسلحة بيضاء وتكوين عصابة إجرامية إلى غير ذلك من التهم التي تعودنا عليها؛ وربما تلفيق تهمة الإرهاب إليهم على غرار الخلايا النائمة التي عادة ما يوقظها نظام الإحتلال المغربي بعدما تغرقها أجهزة المخابرات في السبات العميق.

إكيب ميديا يهيب بجميع المواطنين الصحراويين بتوخي مزيد من الحيطة والحذر وخصوصا أصحاب السيارات. فالإحتلال تعود على الإصطياد في المياه العكرة ، ولا مجال للحديث عن الأخلاق في أدبياته.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار