الرئيسية > الأخبار

في الذكرى الأولى لرحيل مريم منت الحسان

في الذكرى الأولى لرحيل مريم منت الحسان

22 آب (أغسطس) 2016

في الذكرى الأولى لرحيل أيقونة الغناء الصحراوي مريم منت الحسان ، لا يسعنا إلا نستحضر ماضيها الغنائي الملتزم بمبادئ الثورة و نشر الثقافة الحسانية في العديد من بقاع العالم.

رحلت في مثل هذ،ا اليوم مريم منت الحسان عن الساحة الفنية ولكن لم ترحل بعد عن وجدان كل صحراوي. لقد كرست حياتها للثورة، حملت آهات ومعاناة الشعب الصحراوي مع الإحتلال المغربي في قالب فني ملتزم، إلى كل البلدان التي زارتها. لم تطأ قدمها أرضا إلا وغنت من أجل الصحراء والصحراويين.

لا يسعنا إلا نتذكر عندليب الأغنية الصحراوية وصوتها الشجي الذي صمد لردح من الزمن امام احتلال السرطان لأحبالها الصوتية و أستمر في الغناء من أجل القضية ونقف وقفة إجلال وتكبر لنترحم على روحها الطاهرة. رحم الله الفنانة مريم منت الحسان التي رحلت عنا منذ سنة ولكن باكاد ستعيش بين ظهرانينا بأغانيها الثورية الملتزمة.

التعليقات

صوت وصورة

المزيد من الأخبار