الرئيسية > الأخبار

وسط تخوف مغربي لجنة التفتيش الأوربية تبدأ زيارتها في 31 يوليو

وسط تخوف مغربي لجنة التفتيش الأوربية تبدأ زيارتها في 31 يوليو

22 تموز (يوليو) 2016

العيون المحتلة
ايكيب ميديا 22 يوليو 2016

نقل مراسل "ايكيب ميديا" عن مصدر مطلع أن سلطات الاحتلال بالمرسى غرب العيون المحتلة عقدت اجتماعا ترأسه باشا المدينة وحضره قائدا المقاطعتين الأولى والثانية إضافة إلى ممثلي الأجهزة الأمنية والاستخباراتية وخلص إلى تأسيس لجنتين تتولى إحداهما إعداد الهيئات والشركات العاملة داخل الميناء لاستقبال لجنتي التفتيش الأوربية والروسية اللتان تنويان التحقيق في مدى استفادة الشعب الصحراوي من عائدات ثرواته البحرية.
وأضاف مراسلنا استنادا إلى مصدره أن اللجنة الأولى يرأسها قائد المقاطعة الأولى ضمت ممثل عن مكتب الصيد البحري ONP و أخر عن مندوبية الصيد البحري DPM وممثل عن المكتب الوطني للسلامة الغذائية ONSA إضافة إلى ممثلين عن الشركات المتخصصة في تجميد وتصبير دقيق وزيوت الأسماك
أما اللجنة الثانية في تمركز مجال نفوذها المنطقة الصناعية حيث تتمركز مصانع التجميد التصبير ودقيق وزيوت الأسماك
وبحسب المعلومات التي تحصل عليها "ايكيب ميديا" فان الزيارة التي من المنتظر أن تبدأ في 31 من يوليو وتستمر لمدة أسبوعين قد خلقت حالة من الإرباك والفوضى في أوساط مؤسسات وإدارات الاحتلال بحيث أن ثمة شركات لا تزال متخوفة مما يسمى La traçabilité أي التسجيل اليومي للمعلومات الذي من خلاله يتم التأشير على تصدير المنتجات إلى دولة معينة
وأضاف مراسلنا إلى أن تخوف سلطات الاحتلال من لجن التفتيش قد يكشف كذلك مستوى وحجم الاختلاس الذي يقوم به مسؤولون في مدينة المرسى بتواطؤ مع كبار المسؤولين في العيون المحتلة والرباط .
وسنعود إلى مزيد من التفاصيل

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار