الرئيسية > الأخبار

خبير أممي مستقل : أتمنى أن أرى تنظيم استفتاء في الصحراء الغربية

خبير أممي مستقل : أتمنى أن أرى تنظيم استفتاء في الصحراء الغربية

22 حزيران (يونيو) 2016

القاعة رقم أربعة بمبني الأمم المتحدة بجنيف كانت على موعد مع ورشة نظمتها مؤسسة نوبل للسلام البيئي الكندية تناولت دور الشباب في التغييرات السياسية داخل البلدان. وكان للوفد الصحراوي ممثلا في الغالية عبد الله دجيمي و عبيدة محمد بوزيد الفرصة في النقاش ونقل صورة ما يعانيه شعبنا بسبب الاحتلال .

كما نظمت ورشتين أخريين حول حق تقرير المصير شارك فيهما ألفريد دى زاياس" خبير الأمم المتحدة المستقل، المعنى بتعزيز نظام دولى ديمقراطى ومنصف والذي أكد على أهمية إحقاق تقرير المصير في الحفاظ على السلام المحلي والإقليمي والدولي، واعتباره إستراتيجية هامة لمنع نشوب الصراعات. واستعرض دي زاياس حالات عدد من الشعوب وعلى رأسها الشعب الصحراوي معتبرا استمرار حرمانه من حقه في التعبير الحر عن إرادته عبر استفتاء تقرير المصير من شانه ان يولد صراعا يودي بحياة ألاف معربا عن تمنياته تنظيم استفتاء لتقرير المصير في الصحراء الغربية .

في سياق متصل نظمت منظمة ليبريشن البريطانية ورشة بعنوان التمييز العنصري كراهية الأخر والتعصب نشطها سيدي ابريكة ممثلا عن الفدرالية الدولية للشباب الديمقراطي وشارك فيها نشطاء حقوقيين دوليين إضافة الى عبيدة بوزيد التي قدمت مداخلة استحضرت خلالها دور الاحتلال في تعزيز ثقافة الكراهية والتمييز العنصري ضد الصحراويين

وأكدت وبشكل موثق وبكرنولوجيا دقيقة للأحداث كيفية انتهاج دولة الاحتلال لكل اشكال الانتهاكات ضد الصحراويين منذ غزوها الصحراء الغربية . وكشفت عن كيفية استخدام المغرب لمستوطنيه في تعزيز سياسة التمييز عبر تشجيعها لهم والضغط على الصحراويين من اجل دفعهم لإفراغ البلد وفي نفس السياق تضيف اعبيدة فان الدولة المغربية أصدرت قرارات بمنع الصحراويين تسمية أبنائهم أسماء مركبة وهو ما يؤكد سياستها الممنهجة للمس بالهوية الصحراوية .

ولم يفت المتحدثة الإشارة إلى ما تعرض له محمد الأمين هيدالة الذي راح ضحية لهجوم مستوطنين مغاربة بتشجيع مباشر من إدارة الاحتلال المغربي وحالة المناضلة الصحراوية هترة منت أرام .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار