الرئيسية > الأخبار

وسط انقسام بين اعضائه مجلس الامن يصادق على القرار 2285

وسط انقسام بين اعضائه مجلس الامن يصادق على القرار 2285

29 نيسان (أبريل) 2016

صوت الانتفاضة-ايكيب ميديا
29 ابريل 2016

صادق مجلس الامن الدولي قبل قليل على القرار 2285 والذي بموجبه يدعو بعثة مينورسو الى العودة الى ممارسة مهامها بخاصة المكون المدني والسياسي وتضمن القرار كذلك تثبيت الية للمراجعة من اجل احاطة مجلس الامن في ظرف تسعين يوما عكس ما سعت اليها فرنسا .
ونص القرار على دعم مجلس الأمن لجهود مبعوث الأمين العام الى للصحراء الغربية كريستوفر روس وطالب طرفي النزاع باستئناف المفاوضات المباشرة بهدف التوصل الى حل متفق عليه يمكن الشعب الصحراوي من حق تقرير المصير. كما رحب بتقرير الأمين العام الأخير وأخذ علما بتوصياته.
فريق صوت الانتفاضة و ايكيب ميديا تابع اطوار الجلسة التي بثت على موقع المنظمة الدولية مباشرة من نيويورك والتي اجمع من خلالها كل اعضاء المجلس في مداخلاتهم على دعم دور بعثة مينورسو فيما حصل انقسام حاد بينهم بشان القرار الى درجة ان اعضاء من مثل فنزويلا والاوروغواي قد رفضتا القرار فيما امتنعت عنه كلا من روسيا ، انغولا ونيوزيلندا .
والمفاجي في نقاشات مجلس الامن هو تدخل مندوب روسيا الذي برر امتناعه عن التصويت بسبب عبارة تمدح المغرب وهي مسالة بعيدة عن الواقع بحسب رايه و جدد دعم بلاده لمنح الاتحاد الافريقي دورا مهما في حل النزاع .
ممثل فنزويلا هاجم فرنسا دون ذكر اسمها قائلا بانها استحوذت على القرار وقامت بتعديلات عليه ودون استشارة من كافة اعضاء المجلس و موقفها هذا يتماشى مع مواقف بلدان واعضاء دائمون انتهكوا ميثاق الامم المتحدة وخاصة الفقرة 24 التي تنص على الغاية من عمل المنظمة الدولية .
وبعد ان عبر مندوب انغولا عن اسفه للقرار الذي غير من طبيعة عمل البعثة دعا الى تقصير مدة التقارير بغية اطلاع مجلس الامن على اخر التطورات لان التقارير السنوية لم تعد تلبي الغرض و طالب المجلس ان يجعل المسالة قيد نظره
وفي الوقت الذي قدم اعضاء مجلس الامن دعمهم لحق تقرير المصير باعتباره الهدف لايجاد تسوية نهائية للنزاع فان فرنسا والسنغال ومصر بدرجة اقل خالفوا هذا الاجماع واكد ممثل بريطانيا في هذا السياق على موقف بلاده الثابت بشان مسالة تقرير المصير .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار