الرئيسية > الأخبار

في لقاء مع "ميدل ايست اي" البخاري نحن على حافة حرب جديدة في الصحراء الغربية

في لقاء مع "ميدل ايست اي" البخاري نحن على حافة حرب جديدة في الصحراء الغربية

20 نيسان (أبريل) 2016

ايكيب ميديا – العيون المحتلة

20 ابريل 2016

قال ممثل جبهة بوليساريو لدى الامم المتحدة في نيويورك احمد بخاري الاربعاء ان الصحراء الغربية على حافة الحرب اذا استمرت المغرب في التدخل في مهام بعثة المنظمة الى الصحراء الغربية .

واكد البخاري في تصريح خص به وكالة "ميدل ايست اي" من نيويورك عشية تقديم بانكيمون لتقريره الى مجلس الامن انه اذا استسلم هذا الاخير لابتزازات واستفزازات المغرب فانه لن يكون خيار امام جبهة بوليساريو عدا العودة الى حمل السلاح والدفاع عن حقوق الشعب الصحراوي .

واضاف القيادي في الجبهة ان جيش التحرير الشعبي الصحراوي قد تحرك فعلا الى مواقع دفاعية وهو ما يمكن التاكد منه ورؤويته بسهولة عبر الاقمار الصناعية الاميركية ، وان القيادة الصحراوية انه حاولت تفادي الحرب لكن للاسف فانه امام التطورات الاخيرة فاننا مستعدين لاسؤا السيناريوهات .

وكشف الديبلوماسي الصحراوي كيف ان المغرب حاول استغلال تصريحات بانكيمون لابتزاز الامم المتحدة وعرقلة جهودها الرامية لحل القضية على اساس ميثاقها وقرارتها ذات الصلة بالقضية

"انا افهم ما يجري من مساومات في مجلس الامن بسبب مناورات المغرب خلف الكواليس للتاكد من ان فرنسا ، السنغال ومصر لتخفيف ردود فعل المجلس الحاسمة من مثل الدعوة الى عودة البعثة بكل مكوناتها" يضيف البخاري .

وفي سؤال يتعلق بمدى توقعه استسلام مجلس الامن لضغوط المغرب بمبررات انه شريك الغرب في مكافحة التطرف في شمال افريقيا قال ممثل الجبهة ان تلك القناعات لدى البعض تفقد صدقيتها ويتاكد يوما بعد يوم انها خاطئة وغير مدروسة وان التنسيق بين الجيوش الجزائرية والصحراوية والموريتانية هو من يواجه فعلا التهديدات الامنية في مالي والساحل

"يمكنني ان اوكد لكم بان امن المغرب هو ناتج عن جهود الاخرين ، لكن المغرب باع ذلك على اساس انه انجاز له " ان الجمهورية الصحراوية المستقلة القادرة على ادارة مواردها الذاتية والتعاون الوثيق مع جيرانها ستكون حليفا اقوى بكثير مما يتصور في الجهود الرامية لمواجهة التحديات والتهديدات الامنية الاقليمية يقول البخاري .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار