الرئيسية > الأخبار

انتقاما من نضال اشقائه و محاولة لتشويه المقاومة : الاحتلال يختطف محمد اميدان و يفبرك له ملفا

انتقاما من نضال اشقائه و محاولة لتشويه المقاومة : الاحتلال يختطف محمد اميدان و يفبرك له ملفا

كل اصدارات هذا المقال: [عربي] [Español]

7 نيسان (أبريل) 2016

في اطار التخبط الذي يعيشه الاحتلال المغربي اختطفت قوات تابعة لما يسمي الشرطة القضاءية محمد البشير اميدان من منزله وصادرت سيارته لاندروفر بتهمة حيازته كيلغراما من مخدر الشيرا معد للتجارة .
وبعد اعتقاله داهم عنصرين من الشرطة منزل عائلة اميدان بتجزئة 84 بحجة البحث عن امور لم يخبروا عنها افراد العائلة الذين كانوا متواجدين بالمنزل .
وفي اتصال مع هيئة تحرير ايكيب ميديا ، قال سعيد اميدان ان ضابط شرطة اخبره باعتقال شقيقه الاكبر الذي كان مكبلا و معتقلا بشكل مهين بسبب حيازته لمائة كلغرام من مخدر القنب الهندي ، لكن ضابطا اخر نفى ذلك وقال له ان اعتقاله جاء بسبب مشاركته في انشطة احتجاجية ضد القوات العمومية واضرام النار في بنايات ومؤسسات عمومية .
وبعد بحث وتحقيق ومقارنة لسلوك و سياسات الاحتلال ، تاكد للفريق ان اعتقال محمد اميدان جاء انتقاما من انشطة عائلته ، بخاصة ان شقيقيه عزيزة و الشيخ كانا من متزعمي المظاهرات التي نظمت بالرباط تضامنا مع المعتقلين السياسيين السياسيين الصحراويين بسجن سلا.
مصادر ايكيب ميديا ، اكدت ان السياسة الحالية يقودها المدعو بوشعاب يحظيه الذي يصر مدعوما من عناصر معينة في بعض الاجهزة على الانتقام من النشطاء وعائلاتهم ظانا انها وسائل للضغط عليهم وثنيهم عن مواصلة انشطتهم السلمية ضد الاحتلال المغربي.
ويذكر ايكيب ميديا ان محمد ولد البشير اميدان مشهود له بطيب الخصال ما يمنعه باي شكل من تلويث سمعة عائلته المشهود لها بالنضال و مقاومة الاحتلال
محمد اميدان متزوج وهو اب لطفلتين

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار