الرئيسية > الأخبار

الصحراويون لم يكونوا في الموكب

الصحراويون لم يكونوا في الموكب

كل اصدارات هذا المقال: [عربي] [English] [Español] [français]

9 شباط (فبراير) 2016

مع التصريحات العديدة ، ودون اي موضوعية فانه لا احد سوى زملاؤنا في الصحافة المغربية رافقوا زيارة ملك المغاربة الى بلدنا الصحراء الغربية في الفترة ما بين 4 و 8 من شباط فبراير 2016. ما قام به هؤلاء الزملاء لم يكن سوى اعادة نشر بيانات وكالة المغرب العربي للانباء التابعة للقصر الملكي .

بعد دراستنا لتلك الخطابات ، فلا شئ جديد تحمله الزيارة لشرعنة الوضع ، ويبدو ان الصحراويين غير مخطئين بتجاهلهم ذلك حد الازدراء .

قمنا باستطلاع بعض الاراء ، ونورد فيما يلي بعضها:

" انا مواطنة صحراوية ، ولا يهمني ملك المغرب ، اذا كان لدي وقت لاضيعه فانني ساذهب لرؤية التبذير الهائل للاموال ، لكن ليس لدي الوقت لفعل ذلك . كل شئ معقد هنا، هنالك نفايات تبقى لمدة ايام مرمية في الشارع تجلب اعدادا من الكلاب الضالة لذلك لايمكننا ترك الاطفال الصغار خارجا ، و لدي خمسة.

وبسبب ان مياه الحنفيات لا تتاح الا لمدة ساعتين في اليوم ودون تحديد موعد لها وضرورة ان اعد الطعام و اغسل الملابس فانه من الضروري ان الازم المنزل طوال اليوم تقول الدكجة بلاهي ذات 56 عاما .

اما نزهة الخالدي وهي طالبة صحراوية فتقول : " يظن هذا الملك انه في مرتبة ملكة انجلترا ، لكن ليس له مكانتها ، ما يقوم به هو محاولة لاخفاء واقع نهب ثرواتنا الطبيعية . ياتي هنا كي يظهر على شاشات التلفاز ، لكن ذلك لايغير من القانون الدولي . نحن لا نرضى ان تستغل ثرواتنا لان ذلك غير شرعي وممنوع القيام به بالنسبة للعالم اجمع حتى نستشار ونؤشر على القبول بذلك .

يمكن للجميع شراء دراعة من هنا ، يلبسها المغاربة عند مجئ الملك ، فهم يتلقون تعليمات لفعل ذلك تؤكد لنا زينبو عبيد ،استاذة صحراوية .

وتشدد ليلى فاخوري البالغة من العمر 25 عاما القول : " لربما هنالك صحراويين ضمن تلك الحشود ، فانتم تعلمون قيمة الابتزاز هنا اذا لم يحضر الفقراء ، فإنهم سيفقدون بطائق الانعاش ، ولن يبقى لهم من مورد للعيش سوى مساعدات العائلات التي في الغالب اكثر فقرا منهم .

قيل ان المستوطنين المغاربة ارغموا على ارتداء الدراعة والملحفة وانتظروا وصول ملكهم بالمطار وقدموا رسائل يطلبون فيها الحصول على رخص سيارات اجرة ومنهم من اشتكى الوالي وهو ما قد يكون ازعج هذا الملك في موكبه.

ولربما كان ذلك سببا في رفض محمد السادس تدشين الاسم الجديد لشارع السمارة .

حاملو الشهادات المعطلون في السمارة وبوجدور ابرزوا مطالبهم الحاسمة بشان مستقبلهم وذلك من خلال مظاهرات نظموها في الشارع . وهو ما يعتقد انه السبب في عدم زيارة ملك المغرب للمدينتين المحتلتين .

ايكيب ميديا العيون ، الصحراء الغربية المحتلة

9 فبراير شباط 2016

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار