الرئيسية > الأخبار

المانيا: مجموعة برلمانية تدق ناقوس الخطر في الصحراء الغربية‎

المانيا: مجموعة برلمانية تدق ناقوس الخطر في الصحراء الغربية‎

25 كانون الثاني (يناير) 2016

اطلقت مجموعة من البرلمانيين الألمان نداءا، يحث المجتمع الدولي على تحمل كل مسؤولياته في ما يخص قضية الصحراء الغربية وتنظيم استفتاء تقرير المصير للشعب الصحراوي. مشيرين إلى أن حالة الجمود التي تعرفها قضية الصحراء الغربية يمكن أن تنفجر، من جديد، في اي وقت.
البرلمانيتين، كيغستان تاك و كاتخا كوول، اطلقتا هذا النداء، عبر بيان، عقب زيارة ميدانية قادتهم لمخيمات اللاجئين الصحراويين، دامت اربعة ايام ، اطلعتا من خلالها ، على الوضع الذي تعيشه المخيمات.
" على المجتمع الدولي ان لا يتمادى في تفادي الحالة الصعبة التي يوجد عليها اللاجئون الصحراويون ". " يجب على الدول الاوروبية ان تتخلى عن اللطف واللباقة التي تتعامل بها مع المغرب، من اجل تمكين الشعب الصحراوي من ان يقول وجهة نظره". يضيف البيان.
المجموعة البرلمانية ذكرت المجتمع الدولي بان المساعدات الإنسانية، تناقصت في السنوات الاخيرة. مشيرة إلى أن الفيضانات،الخريف الماضي، دمرت مخيمات اللاجئين التي تعيش كليا على هاته المساعدات. " هذه الحالة الانسانية المأساوية، التي زادت حدتها،تدق ناقوس الخطر، ويمكن أن تقود الى صراع مسلح جديد في المنطقة ". تضيف المجموعة البرلمانية.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار