الرئيسية > الأخبار

الاندبندنت البريطانية: الصحراء الغربية آخر مستعمرة في افريقيا‎

الاندبندنت البريطانية: الصحراء الغربية آخر مستعمرة في افريقيا‎

24 كانون الثاني (يناير) 2016

نشرت جريدة الاندبندنت البريطانية الشهيرة، مقالا بعنوان " الصحراء الغربية: آخر مستعمرة في افريقيا تستأنف نضالها من اجل تقرير المصير داخل المحاكم الاوروبية ". المقال بشراكة مع منظمة عدالة البريطانية، استعرض مسيرة كفاح الشعب الصحراوي من المسلح الى السلمي من اجل تقرير المصير، وعرج على فشل دبلوماسية الامم المتحدة في كسر الجمود في العديد من القضايا المرتبطة بمناطق متنازع عليها، وهو ما دفع الصحراويين الى محاولة كسر هذا الجمود داخل بانفسهم اروقة المحاكم.
الاندبندنت تطرقت إلى كرونولوجيا للتعريف بالقضية وكيف تعرض الشعب الصحراوي الى الخيانة من طرف المستعمر الاسباني الذي منح الاقليم مناصفة بين المغرب وموريتانيا، وسيطرة الاول على الموارد الطبيعية للإقليم، الشئ الذي دفع جبهة البوليساريو لخوض حرب تحرير ضد النظامين.
المقال تطرق باسهاب الى المسار الاممي، الذي دخل على الخط، بعد وقف اطلاق النار المبرم بين المغرب والبوليساريو. والذي وصل النفق المسدود كما وصفه الامين العام للامم المتحدة بان كي مون، والدور الفرنسي في عرقلة كل القرارات الأممية بفعل الفيتو. وهو ما دفع البوليساريو الى سلك طرق جديدة للضغط على المغرب والعودة إلى طاولة المفاوضات.
جبهة البوليساريو واصدقاء الشعب الصحراوي يشكلون ضغط سياسي لصالح الشعب الصحراوي. عدالة البريطانية، وهي منظمة غير حكومية بريطانية، قدمت مؤخرا تقريرا إلى البرلمان الأوروبي ومفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان سلطت من خلاله الضوء على الانتهاكات الممنهجة لحقوق الإنسان في المنطقةالمحتلة. حيث يواجه المتظاهرون الصحراويون ؛المضايقات المستمرة والاضطهاد من قبل القوات المغربية. فالمظاهرات السلمية تقمع بشكل روتيني من قبل عنف الدولة المغربية بالاضافة الى الزج بالمتظاهرين الصحراويين في السجون المغربية بشكل غير قانوني. يضيف المقال.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار