الرئيسية > الأخبار

في خطوة لامسؤولة - سان ليون تشرع في حفر اول بئر للغاز بالعيون المحتلة‎

في خطوة لامسؤولة - سان ليون تشرع في حفر اول بئر للغاز بالعيون المحتلة‎

19 تموز (يوليو) 2015

في خطوة لامسؤولة
سان ليون تشرع في حفر اول بئر للغاز بالعيون المحتلة
ومسؤولها القانوني يدعي ان الصحراويين غير ممثلين
ايكيب ميديا
العيون المحتلة 19 يوليو 2015

اثار إعلان شركة سان ليون البريطانية عزمها البدء في اشغال التنقيب عن النفط في الاراضي المحتلة من الصحراء الغربية ادانة العديد من الفاعلين والمنظمات الحقوقية الصحراوية لمخالفة ذلك القانون الدولي ورغبة وارادة الشعب الصحراوي الذي يخضع لاحتلال غير شرعي منذ منتصف سبعينيات القرن الماضي .
واعتبر اتحاد الحقوقيين الصحراويين الذي يتخذ من مخيمات اللاجئين الصحراويين مقر له ان سعي الشركة الانجكلو ايرلندية الى التنقيب عن الغاز بمحيط مدينة العيون خرقا سافرا للقانون الدولي وحق الشعب الصحراوي في سيادته على ثرواته الطبيعية و تشجيع من قبل مثل تلك الشركات لاستمرار الاحتلال المغربي وونهبه الممنهج للثروات الطبيعية مضيفا ان ذلك ذا التوجه يعرقل إنهاء مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية ويتعارض مع الرأي الاستشاري السيد هانس كوريل بتاريخ 29 يناير 2002 ، الذي اكد بكل وضوح، أن الشعب الصحراوي هو السيد على ثرواته الطبيعية.

ودعا البيان شركة سان ليون الانكلو أيرلندية الى تصحيح هذا التوجه الغير مقبول الذي قامت به والغائه ، مطالبا هيئة الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي و الجمعية العامة للامم المتحدة، الى حماية حقوق وثروات الشعب الصحراوي.
وكانت شركة سان ليون انيرجي قد اعلنت في 02 من هذا الشهر انها ابرمت اتفاقا مع السلطات المغربية لبدء اعمال حفر بئر اطلق عليها اسم العيون 4 في اغسطس القادم ، وان البئر التي قد تصل الى 2000 متر في العمق لا تبعد عن مرسى التصدير التابع لشركة الفوسفات سوى ب 14 كلم .
و اشارت الشركة في بيان اصدرته بالمناسبة ان تعتقد بوجود امكانيات هائلة ما سيعزز امكانية حفر ابار مماثلة .
ولم تهتم الشركة التي يوجد مقرها العاصمة البريطانية بالكم الكبير من الرسائل الاحتجاجية التي تلقتها من منظمات وهيئات وافراد ينبهونها الى مخالفتها لقواعد القانون الدولي ، واكتفى احد مسؤوليها في لقاء مع التلفزيون الارلندي بالقول انه لايحتاج الى الاهتمام بالصحراويين طالما غير ممثلين .

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار