الرئيسية > الأخبار

الإتحاد الوطني للمرأة الصحراوية يُسلط الضوء على مُعاناة النساء في الصحراء الغربية من خلال ورشة في الدورة التاسعة والعشرين لمجلس حقوق الإنسان بجنيف

الإتحاد الوطني للمرأة الصحراوية يُسلط الضوء على مُعاناة النساء في الصحراء الغربية من خلال ورشة في الدورة التاسعة والعشرين لمجلس حقوق الإنسان بجنيف

30 حزيران (يونيو) 2015

نشطَ الوفد الصحراوي المُشارك في أشغال الدورة التاسعة والعشرين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، ورشة مُشتركة تحت عنوان الحريات الأساسية، من إلقاء الإتحاد الوطني للمرأة الصحراوية، وذلك يوم الثلاثاء الموافق لـ 30 يُونيو 2015، بمقر المجلس بجنيف السويسرية.
مُداخلة اتحاد الوطني للمرأة الصحراوية ألقتها لعلة يحظيه العبدي، حيث تناولتْ مُعاناة المرأة الصحراوية في الجزء المُحتل من الصحراء الغربية، على أيدي سلطات الإحتلال المغربية، مُعززةَ ذلك بشريط مُصور لجزء من تلك المُعاناة؛ ومُعاناتها مع الإنتظار الطويل في اللجوء الذي يُسببه الإحتلال وتقاعسُ الأمم المتحدة عن لعب دورها في تنظيم الإستفتاء.
ليُفتح النقاش في نهاية الورشة، حيث أجابتِ المُحاضرة المُسْتفسرين عن الجانب الحقوقي، قبل أن تسلم الكلمة لنائب مُمثل الجبهة بسويسرا سيدي أبريكة، الذي أجاب عن الجانب المُتعلق بالوضع القانوني والسياسي للقضية الصحراوية.
وخلال النقاش أكد مُمثل منظمة ليبيراسيون، الذي كان يُسير الورشة، على ضرورة احترام حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير لضمان حل نهائي عبر استفتاء حر عادل ونزيه تشرف عليه الأمم المتحدة.

التعليقات

any other left block

صوت وصورة

المزيد من الأخبار